رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي | تعتبر إدارة أبو ظبي للتنمية الاقتصادية هي الجهة الرسمية التي تستتقبل طلبات التقديم للحصول على تراخيص ممارسة التجارة الإلكترونية لرجال الأعمال من أجل ممارسة نشاطهم التجاري و مشاريعهم عبر الإنترنت،  سواء بإضافة الترخيص إلى رخصهم الحالية ،أو استخراج ترخيصا جديدا من أجل ممارسة أعمالهم التجارية عبر المواقع و شبكات  التواصل الاجتماعي ؛ويجب أن ننوه هنا أن إصدار تراخيص التجارة الإلكترونية في دولة الإمارات العربية بشكل تام يحتاج إلى موافقة وتصديق الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات ؛ حيث تعد الجهة المسؤولة عن تنظيم إطار عمل التجارة الإلكترونية والتصديق الرقمي للمعاملات .

جاءت هذه التراخيص لتواكب ما أثبتته العديد من المصادر الإقتصادية زيادة شعبية عمليات التسوق الالتكروني عن التجارة التقليدية خلال العقود الماضية مع زيادة التعاملات بين الناس إلكترونيًا على مستوى العالم  وبدأ الكثير منهم في بدأ مشاريع تجارية خاصة بهم عبر الانترنت، وجاءت جائحة كورونا لتتنعش سوق التجارة الإلكترونية و التسوق الإلكتروني- الذي أصبح أمرًا حتميًا لا خيار فيه لمعظم المستهلكين – في العالم العربي بشكل عام ، و في دولة الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص ؛فكان للإمارات الدور الرئيس و الرائد في انتعاش وازدهار التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط بأكمله .

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي (رخصة تاجر أبو ظبي)

في بداية الأمر، قامت دائرة التنمية الاقتصادية بإطلاق رخصة تاجر أبو ظبي عام 2017 و التي من شأنها أن  توفر إمكانية التجارة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعبر كافة المواقع الإلكتروتية ؛ فضلًا عن مزاولة الأعمال الحرة و التجارة المنزلية ،كانت تقتصر هذه الرخصة في البداية على مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة  فقط كخطوة داعمة للتجار تمكنهم من تأسيس نشاطهم التجاري وشركاتهم ضمن مائة نشاط اقتصادي فقط ؛ دون الحاجة إلى توافر مقر للنشاط التجاري.

 

عام 2018 ، طرأت العديد من التحديثات الجوهرية في رخصة تاجر أبو ظبي :

حيث قامت دائرة التنية الاقتصادية بتوسيع نطاق رخصة أبو ظبي لتشمل مواطني دول مجلي التعاون الخليجي والمستشثمرين الأجانب من مقيمي الدولة ؛ جنبًا إلى جنب مع مواطني دولة الإمارت ، كما وسعت أيضًا نطاق الأنشطة التجارية التي تدعمها رخصة تاجر لتصل إلى أكثر من 1057 نشاط اقتصادي ، دون الحاجة إلى توفير مقر للمنشأة أو للنشاط التجاري.

الصورة القانونية للأعمال التجارية التي تدعمها رخصة تاجر :

  • مؤسسة فردية
  • شركة الشخص الواحد ذات مسؤولية محدودة (ذ.م.م.) لمواطني الدولة ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي
  • شركة ذات مسؤولية محدودة( ذ.م.م. )للمقيمين كشركاء مع مواطني الدولة

ملحوظة : شركة ذات مسؤولية محودة  تعني أن الشريك التجاري مسؤول فقط عن مبلغ المال الذي استثمر في الشركة ؛ بينما تقع مسؤولية تحمل الديون التي تقع على الشركة على جميع المساهمين.

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي

تغطي رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي (رخصة تاجر أبو ظبي) المجالات التالية :

  1.  الأعمال و المقولات
  2. التجارة
  3. الخدمات و التشغيل
  4. الأسر المنتجة
  5. البيع والإصلاح
  6. النقل و الإدارة
  7. الاستشارات و التصميم

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي

يمكنكم الحصول على رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي (رخصة تاجر أبو ظبي) من خلال اتباع الخطوات التالية :

  1. إنشاء حساب على نظام الدخول الذكي المربوط بالرقم الشخصي للهوية وذلك من خلال زيارة الموقع الإلكتروني لدائرة التنمية الاقتصداية https://added.gov.ae/ar-AE
  2. اختيار الاسم التجاري أو الاسم التلقائي
  3. إدخال بيانات الشركات والمستثمرين، شريطة أن يكون لدى جميع الشركاء حسابات على نظام الدخول الذكي
  4. تحديد النشاط الاقتصادي
  5. تحديد الشكل القانوني للمنشأة الاقتصادية بالاختيار من بين الثلاث أشكال القانونية التي حددتها دائرة التنمية الاقتصادية
  6. دفع رسوم رخصة التاجر الإلكتروني المتعلقة بالموافقة المبدئية
  7. دفع رسوم رخصة التاجر الإلكتروني المقررة واستلام الرخصة

رسوم الحصول على رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي (رخصة تاجر أبو ظبي) :

تختلف رسوم الحصول على رخصة تاجر أبو ظبي باختلاف نوعية النشاط التجاري  والتي تبدأ من 500 درهم إماراتي  فقط ؛ إليكم في الرابط التالي قائمة رسوم أنشطة تاجر أبو ظبي

رخصة التجارة الإلكترونية في أبو ظبي